تساقط الشعر بتقنية البلازما

تعد ابرة البلازما للشعر (PRP) خياراً علاجياً فعالاً للأشخاص الذين يعانون من مشاكل الصلع، وهو الخيار العلاجي غير الجراحي الأبرز في وقتنا الحالي، والذي يعد من الخيارات الواعدة من أجل إعادة تحفيز نمو الشعر، ومن المعروف أنه قد أصبح شائعًا الحديث عن زراعة الشعر، حيث يمكن الآن تلقي معلومات عن هذا الموضوع من أي شخص مرّ بتجربة زراعة الشعر، لكن تبقى التقنيات الحديثة وأسرار زراعة الشعر حكراً على المختصين، حيث تطورت هذه التقنيات التي تسمح بالحصول على نتائج إيجابية تكاد تقارب 100% من حجم النتيجة المتوقعة، إذ تتوفر وسائل من شأنها التعزيز من نجاح العملية، من أبرز هذه التقنيات ابرز البلازما للشعر وحقن الميزوثيرابي داخل الجذور المزروعة.

طريقة استعمال ابرة البلازما للشعر
تستعمل تقنية البلازما بشكل عام في شد ونضارة البشرة واستعادة رونقها كما في حالة تخفيف الهالات السوداء حول العين، بالإضافة إلى نمو وتكثيف الشعر وتصحيح عمليات زراعة الشعر ودعمها، والبلازما هي أحد مكونات الدم والتي يتم تخصيبها مع الصفائح الدموية والمحتوية في طبيعتها على العديد من عوامل النمو المحفزة لنمو الأنسجة والخلايا الجذعية عامةً، بما في ذلك الجذور الشعرية الموجودة أو التي تتم زراعتها.
يتم أخذ كمية مناسبة من دم المريض (الشخص الذي يقوم بعملية زراعة الشعر) وذلك حرصاً على عدم رفضها من الجهاز المناعي للمريض نفسه (لذلك يجب الحرص على عدم نقلها من شخص لآخر قبل التأكد من عدم إمكانية رفضها)، ويوضع ضمن أنبوب في جهاز الطرد المركزي، الذي يقوم بفصل مكونات الدم بعضها عن بعض، ثم يتم أخذ البلازما لتوضع مرة أخرى في الجهاز ليتم فصل كل من الصفائح الدموية وعوامل النمو التي تتألف من حوالي 10 أنواع بما فيها انترلوكين 8 وعامل نمو الخلايا الليفية وعامل نمو خلايا بيتا وعامل نمو البشرة والأنسجة الضامة، بالإضافة إلى العديد من السيتوكينات الأخرى الموجودة في الصفائح الدموية الغنية بالبلازما.
كيف يتم حقن ابرة البلازما للشعر؟
يتم ذلك بعد تخدير المريض بشكل موضعي في منطقة الحقن، وذلك حتى لا يشعر بأي ألم على الإطلاق، على الرغم من أن ألم الحقن يكون بسيطاً، لكن سيكون الحقن بشكل متكرر ومركز، والحقن يتم على مستوى البشرة فقط وتحت الجلد وبعمق عدة ملليمترات، فبعد الحصول على الصفيحات الدموية الغنية بالبلازما والتي تكون عادة باللون الأصفر، يتم حقن فروة الرأس في مكان الجذور وبشكل مركز، وذلك بعد خلط البلازما بالكالسيوم التي تحفز على إفراز عناصر النمو، ومن أجل تحفيز أمهات الخلايا الموجودة فيها على النمو.
ما هي نسبة نجاح ابرة البلازما للشعر
تؤثر اثنان من العوامل في نجاح ابرة البلازما للشعر، العامل الأول هو الخصائص الشكلية للشخص الذي تمت له عملية الزراعة، بما في ذلك حالته الصحية بالإضافة إلى كمية الشعر المزروع، أما العامل الثاني فهو يعتمد على المهارات والخبرات التي يمتلكها فريق زراعة الشعر، بما في ذلك الطبيب المختص والمشرف على إعداد ابرة البلازما للشعر، ولكن تشير الدراسات الأولية إلى أن الأشخاص الذين تمت معالجتهم بحقن البلازما يمكن أن يستجيبوا إلى نتائج زراعة الشعر بنسبة جيدة، وتشير الأبحاث إلى أن نجاح حقن البلازما موضعياً حقق نتائج ملموسة أكثر في السنوات الأخيرة.
الجدير بالذكر أن تقنية البلازما يمكن استعمالها في عمليات التجميل ومشاكل المفاصل والأربطة والأوتار، كذلك في الإصابات العصبية والقلبية وغيرها، إلا أن النتائج كانت متفاوتة تعتمد بشكل مباشر على نوعية البلازما المستخرجة ومكان الحقن، وقد حققت ابرة البلازما للشعر نتائج إيجابية عند الكثيرين ممن قاموا بإجراء عمليات لزراعة الشعر.

أسئلة حول تقنية البلازما

دم الإنسان هو ذلك السائل الحيوي الفريد الذي يقوم بالعديد من الوظائف الأساسية في الجسم البشري، وله العديد من الأدوار الرئيسية في الحفاظ على أعضاء الجسم وكفاءتها. ويتكون الدم البشري من خليط من كرات الدم الحمراء والبيضاء والصفائح الدموية التي يحتويها جميعا سائل أبيض مصفر يسمى بالبلازما والذي يعمل على إعطاء الدم الشكل السائل ويساعد في سريانه وحركته داخل الأوعية الدموية. أما البلازما فتتكون من خليط متجانس من بعض البروتينات الأساسية والتي تمثل نحو 7% مثل الجلوبيولين والألبيومين والفيبرينوجين، والماء الذي يمثل نحو 92% من تكوين البلازما ويقوم بتسهيل الحركة وإذابة المواد ونقل المواد المختلفة العضوية منها والغير عضوية وأيضا للحفاظ على درجة حرارة الجسم. ومن مكونات البلازما أيضا بعض الأيونات الغير عضوية، مثل الكلور والفوسفات والبوتاسيوم والماغنسيوم والتي تعمل على الحفاظ على ضغط الخلايا. وأيضا تحتوي حقن البلازما للشعر على الجلوكوز وبعض الأحماض الأمينية والدهون التي تنتج الطاقة وبعض الغازات المذابة التي تساعد على تنفس الخلايا.

العلاج باستخدام البلازما الغنية بالصفائح الدموية هو عملية تحضير وتكثيف للصفائح الدموية في بلازما نقية مستخرجة من الدم البشري نفسه، ويكون هذا التكثيف بنسبة من 300-700%، حيث تصل نسبة الصفائح الدموية المكثفة في البلازما المستخلصة تصل لأكثر من 1000.000 من الصفائح الدموية. تحفيز حبيبات ألفا في الصفائح الدموية يعمل على إطلاق العديد من البروتينات، التي تحتوي على عوامل نمو مشتقة من تلك الصفائح، وعوامل النمو المحولة، وعوامل نمو البشرة، وعامل نمو شبيه بالأنسولين، وعامل نمو الخلايا الليفية. ويفترض أن عوامل النمو التي تم تحريرها من الصفائح الدموية تمارس عملها على الخلايا الجذعية المتواجدة بالفعل في بصيلة الشعر، فتقوم بتنشيط نمو البصيلات الجديدة ة وتحفز الإمداد الدموي.

يحتوي الدم البشري على خلايا جذعية ومنتجات دموية ذاتية المنشأ يوجد بها عوامل نمو معينة تساعد في التئام الأنسجة والاستشفاء وإعادة نمو الخلايا. وقد تم التأكد من أمان استخدام العلاج كنوع من الأدوية المصاحبة لاستشفاء والتئام البشرة لأكثر من عقدين من الزمن.

الحقن بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية يعمل على تحفيز فروة الرأس لإنتاج البروتين والكولاجين واللذان يعتبران من المكونات الأساسية للطبقة الوسطى لأدمة البشرة ولهما دور فعال في الحفاظ على الحيوية ونضارة البشرة. إنتاج البروتين والكولاجين يحفز فروة الرأس على إنتاج الشعر الجديد وتقوية الشعر الضعيف الذي يعاني من التقصف والتساقط وهي التغذية الأساسية للشعر. تقوم البلازما بتحفيز الخلايا الجذعية على التجدد وإصلاح الخلايا التالفة والانقسام بشكل طبيعي. من هنا تكون العلاقة بين البلازما والخلايا الجذعية وليس هناك أي دليل علمي على إمكانية تخليق خلايا جذعية جديدة ولكن فقط مجرد عملية تحفيز للخلايا الموجودة فعليا. وعلى جانب أخر، تقوم عملية حقن البلازما للشعر على وقف إنتاج هرمون التيستوستيرون والهرمونات المصاحبة له في فروة الرأس والتي تتسبب في تساقط الشعر.

يتم سحب كمية من الدم بعد عمل تحليل احترازي للدم لكي يكون الطبيب على دراية كاملة بجميع جوانب النواقص في دم المريض. ثم يتم وضع هذه الكمية في جهاز الطرد المركزي وإدارته بسرعة محددة لكي يتم فصل الصفائح الدموية وترسيبها في البلازما. هذه الصفائح الدموية المكثفة تؤخذ من دم المريض نفسه ويتم تحضيرها عن طريق جهاز هيليون الطبي المتطور والذي له كفاءة عالية في فصل الصفائح الدموية عن أي جهاز أخر. وهو نظام تعقيم مغلق يقوم بتركيز الصفائح الدموية لأكثر من ثلاث أضعاف التركيز الطبيعي في دم المريض. بعد ذلك، يتم حقن هذه البلازما الغنية بالصفائح الدموية في فروة رأس المريض مباشرة وتحديدا في الطبقة الوسطى من البشرة. ثم نقوم بغسل فروة رأس المريض جيدا بمطهرات خاصة حتى يعود للمنزل دون الحاجة لأي نوع من أنواع المساعدة فيما بعد. لا نقوم بإعطاء المريض أي من المسكنات أو الأدوية الأخرى خلال العملية وليس هناك حاجة لاستخدام الأدوات الميكانيكية أو الماكينات المساعدة، لأن العملية بأكملها تكون باستخدام مهارة الطبيب يدويا.

تقوم البلازما الغنية بالصفائح الدموية بتحفيز بصيلات الشعر على إنتاج الشعر وإيقاف التساقط، وذلك بفضل عوامل النمو المتواجدة في الصفائح الدموية التي تفرض سيطرتها على بصيلات الشعر والخلايا الجذعية. هذه العملية هي التي تجري طبيعيا إذا كان تدفق الدم يسير بالشكل المطلوب، وفي العلاج بالبلازما الغنية بالصفائح الدموية يقوم العلاج بتركيز عوامل النمو في المناطق التي تحتاج لزيادة هذه المعدلات لوقف تساقط الشعر وإعادة إنبات الشعر الجديد.

  • عامل النمو المشتق من الصفائح الدموية (PDGF): يدعم هذا العامل نمو الأوعية الدموية وعملية نسخ وانقسام الخلايا وتكوين البشرة وتجديدها، وهو عامل أساسي في دعم فروة الرأس ونمو الشعر.
  • عامل نمو التحول بيتا (TGF_b): يدعم هذا العامل نمو الأنسجة الغشائية بين الخلايا ودعم التمثيل الغذائي للعظام.
  • عامل نمو البشرة (FGF): يدعم نمو الخلايا وتشكيل الأوعية الدموية وإنتاج الكولاجين.
  • عامل نمو أغشية الأوعية الدموية (VEGF): يدعم إنتاج وتشكيل الأوعية الدموية.
  • عامل نمو الخلايا الليفية (FGF-2): يساعد في نمو الخلايا المتخصصة في نمو البصيلات وتكوين الأوعية الدموية.
  • عامل النمو الشبيه بالأنسولين (IGF): يعمل على تنظيم العمليات الفيسيولوجية الطبيعية لجميع خلايا الجسم.
Royal Hair Center